النائب محمد الكورانى: طارق شوقي ضرب مروجي إشاعات «كورونا» في مقتل

النائب محمد الكورانى: طارق شوقي ضرب مروجي إشاعات «كورونا» في مقتل
وصف النائب محمد الكورانى عضو مجلس النواب، الرسالة التي وجهها الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، لمروجى الشائعات، قائلا: «حتى لا يتمادى المحرضون ومروجو الإشاعات.. الحمد لله لست مصابا بكورونا.. وكنت في احتفالية تحيا مصر بالأمس.. والعمل مستمر ولو كره الكارهون.. والله المعين» بأنها اصابت جميع مروجى إشاعات كورونا في مقتل.

ووجه «الكوارنى» تحية قلبية للدكتور طارق شوقى على سرعته في الرد على اشاعات المخربين والكذابين، الذين ليس لهم أي هدف سوى تدمير المنظومة الناجحة لتطوير وتحديث التعليم في مصر والنجاحات الكبيرة التي حققتها مصر في ملف التعليم حتى مع المواجهة الشاملة لمصر والعالم مع فيروس كورونا مؤكدا ان الدكتور طارق شوقى احسن صنعا في تدوين رسالته عبر صفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك».

وكانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أرسلت خطابًا إلى المديريات التعليمية بشأن التشديد على تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية للحفاظ على صحة وسلامة أبنائنا الطلاب.

وأوضحت الوزارة، أنه وفقًا لقرارات اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا المستجد، والذى ألزم جميع العاملين أو المترددين على الأسواق أو المحلات أو المنشآت الحكومية أو الخاصة أو البنوك، أو أثناء التواجد بجميع وسائل النقل الجماعية؛ سواء العامة أو الخاصة، بارتداء الكمامات الواقية، وذلك لحين صدور إشعار آخر، ومن يخالف ذلك يتم توقيع غرامة لا تتجاوز أربعة آلاف جنيه.
إقرأ الخبر الكامل و التعليقات