هل شعر الزمالك بالندم بعد عدم التعاقد مع أمير عادل؟.. الكابتن يكشف

  • منذ 9 ايام
هل شعر الزمالك بالندم بعد عدم التعاقد مع أمير عادل؟.. الكابتن يكشف
حالة من الصدمة انتابت جمهور الزمالك بعد المستوى الذى ظهر به أمير عادل "ألكسندر ياكوبسن" مع دجلة بعد فسخ تعاقده مع ميت عقبة والتعاقد مع القلعة الصفراء.
ونال اللاعب اهتماما كبيرا من جماهير الزمالك بعد المستوى المميز الذى ظهر به مع ناديه ما جعله محط اهتمام الجهاز الفنى للفراعنة بقيادة حسام البدرى.
وعلم" الكباتن" من مصادر مطلعة أن مسئولى الزمالك شعروا بالندم عقب رفضهم إبرام الصفقة خاصة أنه سيكون بديلا قويا حال رحيل أحمد سيد زيزو خلال فترة الانتقالات الحالية .
وولد أمير عادل عام 1994 في الدنمارك، وهو ما سمح له بحمل الجنسيتين المصرية والدنماركية، وقد بدأ مسيرته الحقيقية في قطاع الناشئين بنادي لينجبي الدنماركي ثم رحل إلى كوبنهاجن، قبل أن يستقر به الحال في آيندهوفن الهولندي العريق.

ومع آيندهوفن، بدأت موهبة أمير عادل الهجومية تظهر، وأطلق عليه اسم "ألكسندر ياكوبسن"، حتى إن بعض المتابعين بدأوا في تشبيهه بالأسطورة البرازيلية رونالدينيو.
واستطاع عادل خوض 29 مباراة في قطاع الناشئين بآيندهوفن، سجل خلالها 4 أهداف وصنع هدفين، ليتم تصعيده للفريق الأول بالنادي عام 2013.
لم يحظ أمير بفرصة لعب مع الفريق الأول للنادي الهولندي العريق، ليرحل مجانا عنه في 2014، ويظل لمدة سنة كاملة بلا أي نادٍ قبل أن يلتحق بفريق فالكنبيرنج السويدي.
خلال الفترة من 2015 إلى 2016، لم يظهر أمير عادل بالصورة المرجوة مع فالكنبيرنج، حيث لعب 34 مباراة سجل خلالها 4 أهداف فقط وصنع هدفين.
هذا الأمر دفع إدارة الفريق السويدي إلى بيع اللاعب لنادي بودو النرويجي وذلك بشكل مجاني أيضا، لكنه فشل في تلك الرحلة القصيرة التي استمرت لمدة 7 أشهر، حيث لعب 12 مباراة فقط، لم يسجل خلالها أي هدف.
وفي يناير 2017، انتقل أمير إلى فايبورج النرويجي في محاولة منه لإحياء مسيرته الكروية في أوروبا، ولكنه لم يستمر مع النادي سوى أشهر قليلة، بعدما لعب 15 مباراة سجل خلالها هدفين فقط.
عاد أمير إلى السويد في صيف 2017 من بوابة نوركوبنج، حيث ظل معه لمدة عامين، لم ينجح خلالهما سوى في تسجيل 5 أهداف خلال 46 مباراة، علما بأنه لعب معارا لفترة 4 أشهر في العام 2019 مع كالمار، لكنها كانت تجربة فاشلة للاعب.
وبعد فترة دامت 5 أشهر بلا أي نادٍ، انتقل أمير بشكل مجاني إلى نادي ساربسبورج النرويجي، والذي لعب له 10 مباريات فقط لم يسجل فيها أي أهداف، ليقرر النادي الاستغناء عنه، ويبدأ رحلة جديدة في مصر مع الزمالك، سيكون أمله فيها تحقيق نجاح كروي يعوض ما فاته في مسيرته.
وتجدر الإشارة إلى أن أمير ليس غريبا بصورة كبيرة عن الكرة المصرية، حيث سبق له ارتداء قميص منتخب الشباب والفوز معه بكأس أمم إفريقيا 2013، فضلا عن لعبه مباراة واحدة مع المنتخب الأول كانت ودية ضد توجو في العام 2017 تحت قيادة المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر.
إقرأ الخبر الكامل من المصدر