الإعدام شنقا لعامل اختطف فتاة واغتصبها وصورها عارية فى الشرقية

الإعدام شنقا لعامل اختطف فتاة واغتصبها وصورها عارية فى الشرقية
أصدرت محكمة جنايات الزقازيق، برئاسة المستشار سلامة سالم جاب الله رئيس المحكمة وعضوية المستشارين هيثم الضوى ومدحت سالم وسكرتارية نبيل شكرى، حكما بالإعدام شنقا للمتهم بخطف فتاة واغتصابها تحت تهديد السلاح وتأجيل النطق بالحكم لمتهمين آخرين.
تعود أحداث القضية رقم 25481 لسنة 2020 والمقيدة برقم 472 لسنة 2020 جنايات مركز الزقازيق الى شهر أبريل الماضي، باستدراج المتهم الأول المجنى عليها وخطفها للأراضى الزراعية واغتصابها، بينما قام المتهمان الآخرين بهتك عرضها والتقطوا صورا بالمحمول لها وهى عارية .
وكان مدير أمن الشرقية تلقى إخطارا من مركز شرطة الزقازيق بلاغا من أسرة "أ. م. د" تتهم "رامي. ج. أ" 27 عاما عامل و"أحمد. أ. ع. أ "19 عاما و" أحمد. ع ع"، وجميعهم مقيمين بقرية بنى شبل التابعة للمركز بخطفها بالتحايل عليها، واستدراجها لأحد المناطق الزراعية واغتصابها بغير رضاها وقام المتهم الثانى والثالث بهتك عرضها.
وكشفت تحريات المباحث حول الواقعة، قيام المتهمين الثلاثة بتصوير المجنى عليها باستخدام الهواتف المحمولة وهددوها بنشر صورها على مواقع التواصل الاجتماعى فى حال الإبلاغ عنهم وابتزازها، و ألقت القبض على المتهم الاول و الثانى بينما مازال الثالث هارب و الذين اعترفوا بارتكابهم الواقعة، و أحيلوا للمحكمة التى أصدرت حكمها المتقدم .

إقرأ الخبر الكامل من المصدر