الإعدام شنقا لقاتل زوجة خاله وطفليها حرقا حتى الموت بالشرقية

  • منذ شهر
  • النهار
الإعدام شنقا لقاتل زوجة خاله وطفليها حرقا حتى الموت بالشرقية
عاقبت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، برئاسة المستشار أحمد الجمل، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين أسامة الحلوانى، وباسم جاويش، وسكرتارية محمد عفت، السيد غ ع" 21 سنة عامل المتهم بقتل زوجة خاله وطفليها حرقا حتى الموت بدائرة مركز بلبيس، لوجود خلافات مع خاله، بالإعدام شنقا، وكانت هيئة المحكمة قد أحالت أوراق المتهم فى الجلسة الماضية لفضيلة مفتى الديار المصرية، لاستطلاع الرأي الشرعي بشأنه.

تعود أحداث القضية لشهر مارس من عام 2020، عندما تلقى مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ بنشوب حريق بمسكن بمنشية أبو حجازي بندر بلبيس، وانتقلت الحماية المدنية، بإشراف العميد محمد العادلي، مدير الحماية المدنية بالشرقية، إلى موقع الحريق، وتبين نشوب حريق بمنزل مبنى من الطوب الأحمر ومعروش بالأخشاب، وأسفر الحريق عن وفاة كل من " عبير ال م " 27 سنة ربة منزل، ونجلتيها " حنين خ ج" 7 سنوات و" حور" 5 سنوات، أثر إصابتهم بحروق واختناق، وأقر "محمد ش " 35 سنة مالك المنزل أن الحريق نشب نتيجة ماس كهربائي، وتم التحفظ على جثة الأم وطفلتيها لحين وصول النيابة العامة.
إقرأ الخبر الكامل من المصدر